الرئيسية / الصحة العامة / اعشاب لتقوية الاعصاب والعضلات

اعشاب لتقوية الاعصاب والعضلات

الجهاز العصبي سواء المركزي أو الطرفي هو المتحكم الأول في جميع أجهزة الجسم الأخرى، ولذلك فإن حدوث اضطرابات في الجهاز العصبي يكون له مردود سلبي على الصحة العامة للإنسان، كما أن ضعف الأعصاب يُفقد الإنسان قدرته على القيام بالأنشطة اليومية ويسبب له الشعور بالألم، ولذلك فقد حرصنا على أن نقدم لكم في هذا المقال أهم مجموعة اعشاب لتقوية الاعصاب

ضعف الأعصاب وأسبابه

عمل الجهاز العصبي في الجسم قائم على الرسائل العصبية التي تصل من المخ والحبل الشوكي إلى باقي أجزاء الجسم عن طريق الأعصاب المنتشرة في جسم الإنسان بأكمله ويتم ترجمتها في صورة الشعور والإحساس سواء الداخلي أو الخارجي، ولذلك فإن ضعف الأعصاب يؤثر على قيامها بوظائفها حيث أنه يؤدي إلى فقدان التواصل بين الجهاز العصبي المركزي وباقي الأجهزة الأخرى مما يؤثر سلبيا على صحة الإنسان وقدرته على الإحساس.

ومن أهم أسباب ضعف الأعصاب:

  • سوء التغذية وعدم الحصول على العناصر الغذائية اللازمة لتقوية الأعصاب، وأهمها فيتامين ب وخصوصا فيتامين ب6، ب9، ب12.
  • التعرض الدائم إلى الضغط العصبي والقلق والتوتر.
  • العمل لفترات طويلة يوميا دون الحصول على قدر كافي من الراحة.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل مرض السكر.
  • أمراض المناعة الذاتية.
  • الإصابة باضطرابات نفسية وعصبية مثل الصرع.
  • استخدام بعض أنواع العقاقير الطبية مثل الخاصة بعلاج مرض السيدا (نقص المناعة الذاتية) والعلاج الكيميائي للسرطان.
  • الإصابة بمرض التصلب الجانبي الضموري الذي يؤثر على أعصاب المخ والحبل الشوكي التي تصل بينهم وبين العضلات.
  • كما أن بعض أنواع العدوى البكتيرية والفيروسية تؤدي إلى ضعف الأعصاب.
اعشاب لتقوية الاعصاب والعضلات
اعشاب لتقوية الاعصاب والعضلات

اعشاب لتقوية الاعصاب والعضلات

من المؤكد أنه يوجد العديد من الأدوية الطبية العلاجية التي تستخدم لعلاج ضعف الأعصاب، ولكن يبقى الطب البديل وخصوصاً التداوي بالأعشاب هو محط اهتمام الكثير من الأشخاص لأنها تساعد على الشفاء بشكل طبيعي دون أن تترك أي آثار جانبية ضارة على الصحة، ومن أكثر الأعشاب استخداما لتقوية الأعصاب:

  • الشوفان

نبات الشوفان وبالأخص حليب الشوفان من الأعشاب التي يوجد بها مقدار كبير من المعادن والعناصر الغذائية التي تساعد على تهدئة وبناء وتغذية الأعصاب عندما تؤخذ لفترة طويلة لا تقل على أربعة أشهر، ولذلك فهو يعد وسيلة مثالية للأشخاص الذين يعانون من ضعف في الأعصاب، ويمكن أن تتم إضافته إلى شاي الأعشاب أو يؤخذ على حدى، وعندما يؤخذ حليب الشوفان في نهاية يوم عمل شاق فإنه يساعد على الشعور بمزيد من الراحة.

  • الكاموميل (البابونج)

الكاموميل علاج رائع للجهاز العصبي وخصوصا الجهاز العصبي المعوي ENS الموجود في القناة الهضمية؛ حيث أن هذا النبات يعمل كمهدئاً ومضاداً طبيعياً للتشنج ويعمل على تهدئة الأمعاء والشعور بالراحة والاسترخاء خصوصا للأشخاص دائمين العصبية والمصابين بالقولون العصبي والمعدة العصبية.

ويمكن استخدام البابونج لذلك من خلال عمل شاي البابونج بإضافة 2 ملعقة من النبات إلى كوب ماء مغلي وتركهم لمدة 10 – 15 دقيقة ثم تصفية المشروب وتناوله دافئا أو بارداً بشكل يومي.

اعشاب لتقوية الاعصاب

  • زهرة الآلام الحمراء

زهرة الآلام الحمراء Passion flower أو كما يطلق عليها زهرة العاطفة واحدة من أهم النباتات المستخدمة أيضاً لتقوية الأعصاب، وهي مناسبة للأشخاص الذين يعانون من التفكير المفرط ونشاط المخ الدائم وعدم القدرة على النوم، ولذلك فإن استخدام زهرة الآلام بشكل منتظم يساعد على تقوية الأعصاب والنوم الهادئ بشكل طبيعي والتخلص تماماً من مشكلة الأرق.

ويمكن تناولها من خلال عمل مشروب خاص بإضافة ملعقة أو ملعقتين من زهرة الآلام الحمراء إلى وعاء به قدر مناسب من المياه ووضعهم على النار لمدة لا تقل عن ربع ساعة، ثم رفع الوعاء من على النار ووضعه جانبا حتى يصبح دافئاً بعض الشيء، ثم تتم تصفيته وتناوله يوميا.

ملحوظة: يُفضل تناول هذا المشروب قبل موعد النوم بساعة.

  •  الريحان المقدس

يساعد الريحان على تقوية الجهاز العصبي المركزي والأعصاب الضعيفة والمجهدة؛ حيث أنه يعمل على دعم وتقوية الأعصاب التي تغذي الغدد الصماء والغدة الكظرية (فوق الكلوية) التي تقوم بإفراز هرمون الكورتيزول المسؤول عن قوة وطاقة الجسم ورد الفعل المصاحب للتعرض إلى مواقف الضغط النفسي والعصبي، ولذلك فإن الريحان يعتبر علاج ممتاز لتقوية الأعصاب والحد من الشعور بالإجهاد.

بإمكانك تحضير مشروب الريحان من خلال إضافة بعض من النبات إلى كوب ماء ساخن وتركهم 10 دقائق ثم تصفيته وتناوله مرة كل يوم.

  • عشبة الدرقة

على الرغم من أن هذه العشبة لا تستخدم بكثرة لأغراض علاج الجهاز العصبي؛ إلا أن تأثيرها على تقوية الأعصاب وتعزيز صحة الجهاز العصبي المركزي ممتاز، حيث أنه يعمل على تقوية الأعصاب التي تغذي العضلات والمفاصل؛ ولذلك فهو مثالي للأشخاص الذين يعانون من الإجهاد العضلي والمفصلي خصوصا في الرقبة والأكتاف.

ويمكن تحضير مشروب عشبة الدرقة بإضافة ملعقة من النبات إلى كمية كافية من الماء ووضعهم على النار حتى يبدأ في الغليان ثم رفعه من على النار وتصفيته وتحليته بالعسل (حسب الرغبة) ثم تناوله مرة يومياً.

ملحوظة: يمكن أن تتم إضافة بعض من البابونج إلى مشروب عشبة الدرقة لتعزيز فوائده.

  •  الزنجبيل

الزنجبيل من الأعشاب التي لا يخفى عن أي شخص فوائدها الصحية المتعددة لصحة الجسم بشكل عام، كما أنه من الأعشاب التي تعمل على تقوية الأعصاب لأنه غنى بالعناصر المغذية الهامة مثل الفيتامينات والمعادن اللازمة للحفاظ على صحة الجهاز العصبي الطرفي والمركزي.

ويمكن استخدام الزنجبيل لهذا الغرض بأكثر من طريقة؛ حيث يمكن عمل شاي الزنجبيل بإضافة قطعة من جذر الزنجبيل أو ملعقة كبيرة من مسحوق الزنجبيل إلى الماء الساخن وتركهم حتى تنتقل كل محتويات الزنجبيل الغذائية إلى الماء ثم يُصفى ويُشرب كل يوم، ويمكن أيضاً إضافة مسحوق الزنجبيل إلى الطعام أثناء الطهي.

ملحوظة: الزنجبيل من الأعشاب التي تؤدي إلى رفع معدل حرق الدهون وفقدان جزء كبير من الوزن؛ فإذا كنت تعاني من النحافة أو الضعف العام بالجسم فيجب تجنب استخدام الزنجبيل أو استخدامه مرة واحدة أو مرتين فقط أسبوعياً.

  • الهندباء البرية

من الأعشاب التي أثبتت الأبحاث فوائدها في تقوية الأعصاب؛ حيث أنها تحتوي على المركبات الغذائية الهامة مثل فيتامين أ، ب9، ك، وبعض المعادن مثل الكالسيوم والبوتاسيوم والماغنيسيوم وهذه العناصر تلعب دوراً هاما في الحد من ضعف الأعصاب والجهاز العصبي بشكل عام.

وتستخدم لذلك من خلال خلط كميات متساوية من الهندباء البرية والبابونج مع إضافة قليل من الماء والعسل إليهم وتناول الخليط مرة يومياً أو من خلال عمل مشروب الهندباء.

  • الميرمية

تحتوي الميرمية على الفلافونويد والريبوفلافين وفيتامينات أ، ج، هـ، ك، وتحتوي أيضا على نسب جيدة من الكالسيوم والحديد والزنك والبوتاسيوم والمغنيسيوم والبيتاكاروتين، ولذلك فهي من المواد الطبيعية الفعالة في التخلص من ضعف الأعصاب كما تساعد على تعزيز وظائف الجهاز العصبي المركزي.

ويمكن تحضير الميرمية من خلال إضافة أوراق النبات إلى مقدار لتر من الماء وتركهم على النار خمس دقائق ثم غلق النار وتركهم خمس دقائق إضافية وبعد ذلك تُصفى وتصبح جاهزة، ويمكن تناول كوب منها يوميا.

هــــام: إذا كنت تعاني من أي من الأمراض الحادة أو المزمنة أو كنت تعاني من الاضطرابات النفسية أو العصبية فلا بد من استشارة الطبيب أولاً قبل استخدام أي من الأعشاب السابقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *